صفحتنا على الفيسبوك

الإسلام بين الرسالة والتاريخ -عبد المجيد الشرفي _ كتب الكترونية مجانية

0 التعليقات
تحميل كتاب الإسلام بين الرسالة والتاريخ ...عبد المجيد الشرفي ...  كتب الكترونية مجانية


يستمرّ الإسلام، نصّاً دينياً وأحكاما فقهية وممارسة ملتبسة بين تبرير العنف ورفضه، موضع جدال ومحور دراسات وأبحاث لدى الباحثين والعلماء. يكتسب الأمر أهميته من الدور السياسي الذي تحتله الحركات الإسلامية في الحياة السياسية للمجتمعات العربية والإسلامية، وهو دور يثير الكثير من الإشكالات والتساؤلات عن موقع النص الديني في تبرير العنف الإرهابي لهذه الحركات، مقابل نقاش من مفكّرين إسلاميين يسعون إلى التمييز في الإسلام بين مضمون الرسالة التي أتى بها لهداية البشر وإرشادهم إلى عبادة الله، وهي وجهة تهدف إلى تمييز الروحي والإنساني والأخلاقي في الإسلام، عن الأحكام والاجتهادات التي رافقت الدعوة المحمدية، وكان عليها أن تجيب على جملة مسائل تتصل بالمعاش اليومي وبالقواعد الواجب اتخاذها، وهي اجتهادات ينطبق عليها محدودية الزمان الذي نزلت به والمكان الذي صدرت فيه، مما يعني تجاوز الزمن للكثير منها، ووجوب إخضاع كل اجتهاد إلى مقتضيات الزمن الحاضر.
تشكّل كتابات عبد المجيد الشرفي تراثاً مهمّاً في الفكر الإسلاميّ القديم والحديث، لجهة التمييز بين الإسلام في جوهره الحقيقي وبين التطبيق التاريخي لهذا الدين. يمثل كتابه “الإسلام بين الرسالة والتاريخ” الصادر عن “دار الطليعة” في بيروت، إحدى المساهمات الهامّة في هذا المجال.

لتحميل الكتاب

هنا 

كتب عربية مجانية

0 التعليقات
حمل اهم الكتب مجانا على المكتبة الرقمية العربية
كتب عربية مجانية  
كتب في كل المجالات مجانا للتحميل المباشر
المكتبة الرقمية العربية مكتبة تهدف الى تنمية العقل العربي عن طريق نشر كتب متنورة و عقلانية يستطيع من خلالها الانسان العربي تنوير ذاته و من ثم تنوير مجتمعه



مكتبة تتوفر على كتب مجانية للتحميل pdf في تخصصات مختلفة

الروايات من هنا 

الفلسفة وعلم الاجتماع من هنا 

 الدراسات التاريخية من هنا

الدراسات الادبية من هنا

الاديان من هنا 

كتب عربية مجانية  

مقدمات نظرية - مهدي عامل - المكتبة الرقمية العربية

0 التعليقات
مقدمات نظرية  في دراسة أثر الفكر الاشتراكي في حركة التحرر الوطني للشهيد مهدي عامل 
 المكتبة الرقمية العربية 

ليس بالحلم تكون الثورة..وإن كان الحلم شرطاً من شروطها..
ومن شروط الثورة أن يتوفر لها وعي متّسق، إليه تستند، وبه تستبق الممكن. أعني الضروري. ومن شروطها أن يتجسد وعيها المتسق هذا، أي العلمي، وفي وعي القائمين بها، جماهير الكادحين، المنتجين بأيديهم وأدمغتهم، صانعي التاريخ، بوعيهم الممارسيّ يستحيل الوعي النظري قوةً ماديةً تَدُكُّ أعمدة القائم، وتهيئ لولادة الجديد.


للتحميل

هنا 

في علمية الفكر الخلدوني - مهدي عامل - المكتبة الرقمية العربية

2 التعليقات
تحميل كتاب في علمية الفكر الخلدوني - مهدي عامل - المكتبة الرقمية العربية 

من لا ينتصر للديمقراطية ضد الفاشية، للحرية ضد الإرهاب، للعقل والحب والخيال والجمال ضد العدمية وكل ظلامية مثقف مزيف 

مهدي عامل


للتحميل

هنا 

في الدولة الطائفية - مهدي عامل -كتب الكترونية مجانية

0 التعليقات
تحميل كتاب في الدولة الطائفية ... مهدي عامل
كتب الكترونية مجانية
فالطوائف، في وجودها السياسي، قائمة بالدولة البرجوازية نفسها، و ليست قائمة بذاتها. و لا وجود سياسياً لها الا بهذه الدولة التي هي، في طابعها الطبقي نفسه، دولة طائفية. 

مهدي عامل - نقد الفكر اليومي

للتحميل

من هنا 





كتب pdf روايات

0 التعليقات
تحميل كتب  pdf روايات 
حمل اهم الكتب مجانا على المكتبة الرقمية العربية المجانية لتحميل الكتب
 كتب في كل المجالات مجانا للتحميل المباشر

 المكتبة الرقمية العربية مكتبة تهدف الى تنمية العقل العربي عن طريق نشر كتب متنورة و عقلانية يستطيع من خلالها الانسان العربي تنوير ذاته و من ثم تنوير مجتمعه


الروايات 

من هنا 

عبد الله العروي- الأعمال الكاملة pdf

0 التعليقات
جل اعمال المؤرخ والروائي المغربي الكبير عبد الله العروي
"وحدة مجال السرد التاريخي: نطلق اليوم كلمة مؤرخ على كل من يهتم بالماضي. لكن عند التدقيق نفرز ثلاثة أقسام بين المؤرخين، كل واحد يتعامل مع آثار معينة، بمنهج خاص و في إطار إشكالية متميزة. نجد أولاً المؤرخ الذي يروي قصة تكوّن الصحراء أو انتشار زراعة البطاطيس أو استعمال الجمل، فهذا يشتغل في اتجاه قريب من اتجاه الجغرافي و الجيولوجي، مادي النزعة وضعاني المنهج، يبحث عن علة كل تغير و تحول. و ثانياً المؤرخ الذي يكتب تاريخ الأسعار أو الملكية أو وسائل النقل، فهذا، مثل زملائه في الاجتماعيات، وضعاني النزعة و المنهج، يبحث عن علاقات احتمالية لا عن علل ثابتة. و أخيراً المؤرخ الذي يصف قيام الدول و سقوطها، و يروي تفاصيل الحروب و المؤامرات، فهذا يهتم أولاً و أخيراً بمآسي الأفراد، إنه تاريخاني المذهب نقدي المنهج كما أوضحنا سالفاً… كثيرا ما نرى مؤلفاً ينتقل في كتاب واحد وصف الإطار الطبيعي إلى الظروف الاجتماعية ثم إلى سرد الأحداث السياسية بأسلوب منسجم في الظاهر. قد ينخدع القارئ بوحدة الأساليب البيانية لكن التحليل الدقيق يسفر عن اختلافات عميقة. و يبقى مجال المؤرخ منقسماً إلى ثلاثة مجالات معرفية مختلفة، كما تشير إلى ذلك الأسئلة التالية:
هل التاريخ الإنساني وحده تاريخ خالص كما تدعيه التاريخانية ؟
هل التاريخ تطور بلا وعي ذاتي كما تقول المادية التاريخية ؟
هل التاريخ هو مجموع مراحل التطور كما يقول الطبيعيون ؟
من الواضح أن الإشكال ناشئ من إطلاق كلمة واحدة على مجالات مختلفة."
عبد الله العروي، ثقافتنا في ضوء التاريخ ص 21 - 22



للتحميل

من هنا

عبد الله العروي- الأعمال الكاملة

1 التعليقات
تحميل جل اعمال المؤرخ والروائي المغربي الكبير عبد الله العروي
عبد الله العروي- الأعمال الكاملة pdf



للتحميل

مفهوم التاريخ - عبد الله العروي من هنا

 مفهوم الدولة - عبد الله العروي من هنا 

مفهوم العقل - عبد الله العروي من هنا 

مفهوم الحرية - عبد الله العروي من هنا 

العرب والفكر التاريخي - عبد الله العروي من هنا 

في نقد الأيديولوجيا: حوار فكري مع عبد الله العروي من هنا 

دين الفطرة - جان جاك روسو - ترجمة عبد الله العروي من هنا 

مجمل تاريخ المغرب - عبد الله العروي من هنا 

من ديوان السياسة - عبد الله العروي من هنا 

هكذا تكلم عبد الله العروي من هنا 

الاديولوجية العربية المعاصرة من هنا 

موضوعة السينما في رواية" أوراق" لعبد الله العروي من هنا 

رواية أوراق من هنا 

رواية اليتيم من هنا 

خواطر الصباح من هنا 

فيديو ... محاضرة للمفكر و المؤرخ المغربي عبد الله العروي حول التاريخ بإحدى الجامعات الفرنسية سنة 2000 من هنا 



23 مارس 1965- الربيع المغربي

0 التعليقات
لم يكتمل العقد الأول من الاستقلال الشكلي حتى اهتز المجتمع المغربي بانتفاضة مارس 1965، ليتضح أن آمال كادحي المغرب في وطن حر وشعب سعيد خابت بفعل الكيفية التي تم بها الاستقلال نفسه، حيث لم يكن سوى تمكينا للاستبداد القديم، الذي لم ينجح يوما في بسط كامل سيطرته على ربوع البلد، من السيادة التامة بوسائل جديدة. 

لم يكن انفجار 23 مارس سوى إحدى أشكال المواجهة مع الحكم المطلق، شكل عفوي لم يكن فيه لأحزاب المعارضة ولا للنقابات العمالية دور فاعل. كانت المعارضة في أواسط العقد السادس قد تلقت من ضربات الملكية ما أحالها الى جسم متفكك الأوصال وبلا رأس.
فمنذ مفاوضات ايكس ليبان ، كان الانشغال الرئيس للملكية متمثلا إعادة إرساء حكمها الكلي ، مع ما يستلزم ذلك من إبطال مفعول القوى الشعبية: تفكيك جيش التحرير وتحييد النقابة العمالية. تمت العملية الأولى بالعنف والتآمر وجرت الثانية باستمالة جهاز النقابة بالامتيازات والمعاملة الأبوية.

كان إسكات الاحتجاج الشعبي بالعنف خطوة إضافية في مسار إنزال الهزيمة النهائية باليسار الجذري المتحدر من الحركة الوطنية. فالعقد الذي يؤطر مارس 65 كان مطبوعا بالمواجهة بين قوى ذلك اليسار التي واصلت النضال بمناهج المقاومة المسلحة ضد الاحتلال- مجموعة شيخ العرب و تيار الفقيه البصري والنظام. 
ومن جانب آخر حفز انفجار مارس 1965 قوى ثورية جديدة، نشأت بفعل قصور مكوني اليسار الرئيسين، الحزب الشيوعي والاتحاد الوطني للقوات الشعبية، عن النهوض بمهمة تنظيم قوى النضال من اجل التحرر الحقيقي والعدالة الاجتماعية.
كان رافد القوى الثورية الجديدة جيلا شابا صادف سياقا عالميا مطبوعا بتنامي كفاح حركات التحرر بالبلدان المستعمرة وشبه المستعمرة ودور الماركسيين في تجاربه الرائدة  فاتجه صوب الماركسية.
 أضحت هذه منارا لحركة الشباب المتعلم وحاز أنصارها الأغلبية في الاتحاد الوطني لطلبة المغرب. كان ذلك مقدمة لأشواط اخرى من القمع الشرس بقصد اجتثاث اليسار الجذري، الشعبوي والماركسي على حد سواء، وفي الآن ذاته الإفساح في المجال لقوى إصلاحية لترسي هيمنها في الساحة الجماهيرية: صحافة شرعية وعمل بالنقابات وغيرها من المنظمات الشعبية وعمل بالمؤسسات ، الخ. وهو ما سيطبع بقوة الحياة السياسية منذ 1975. 

بنية طبقية موروثة عن الاستعمار

لم يترافق حصول المغرب على الاستقلال بتغير جوهري في بنيته الطبقية، اذ حافظت الإمبريالية على مصالحها ومعها الطبقات المالكة المحلية. اقتضت مصالح الطرفين الإبقاء على وضع التخلف والتبعية. فالإمبريالية لا تريد المغرب سوى:

1- خزانا ليد عاملة رخيصة للمصانع الأوربية للضغط على أجور العمال بأوربا 

2- سوقا لتصريف منتجات صناعتها (لا مصلحة لها في بناء صناعة محلية تنافسها )
3 - موردا لمواد الأولية ومنتجات زراعية كانت الملكية من جهتها تخشى تصنيع البلد بما سيحدث من تغيير في البنية الطبقية، فهو سيخلق برجوازية قوية قد يدفعها وزنها الاجتماعي الى منافسة الملكية في السلطة (المطالبة بنظام برلماني )، بل وما هو أخطر: بروز بروليتاريا حضرية لا تهدد النظام السياسي وحسب بل حتى النظام الاقتصادي-الاجتماعي. فكانت الصناعة الثقيلة شبه منعدمة والتحويلية خاضعة لحاجات الإمبريالية، وبمقدمتها استخراج المعادن المصدرة خاما والممثلة 35 % من الصادرات. وكانت المبادلات تبرز التبعية لمنطقة الفرنك (زهاء 60% من الصادرات والواردات على حد سواء ) 
وفي العالم القروي تعززت البرجوازية الزراعية الكبرى بشراء أراضي المعمرين المغادرين- الذبن سبق أن انتزعوا مليون هكتار دون أن يعيدها الاستقلال الى ملاكيها الأصليين. 
في مطلع سنوات 60 كانت 60% من الأرض بيد أقلية لا تتعدى 5 الى 10% من الأسر و 40% الباقية من الأرض بيد %50 الى 55 % من الأسر . فكان الفلاحون دون ارض يشكلون 40 % من الاسر. 
هذا وكان تفكيك الصناعة الحرفية القديمة، بفعل تدفق السلع الأجنبية، واجتثات الفلاحين بنزع الملكية، قد أديا إلى هجرة قروية كثيفة شكلت أحزمة الفقر بالمدن، لا سيما الدار البيضاء . وكان 25 % من السكان النشطين في المدن عاطلين. وكانت الدار البيضاء برميل بارود لا تنقصه سوى الشرارة، فهي التركز العمالي الأكبر والوجهة الأولى لموجات هجرة القرويين المعدمين. 
وقد دل بحث متعدد الأهداف قامت به المصلحة المركزية للإحصاء(1964) أن 42.7 بالمائة من الاسر بالدار البيضاء تعيش بأقل من 200 درهم و 11.5 بالمائة لا دخل لها. منذ 1959 والأجور مجمدة عمليا بينما ارتفعت الأسعار ب50% مذاك . مثلا السكر ( ذو المكانة الخاصة في استهلاك الاسر الشعبية ) ارتفع ب80 % من غشت 1963 الى ما ي1964 . نتيجة ذلك انخفض الاستهلاك الفردي لدى الجماهير الشعبية ب 15%. 

سنوات توطيد الحكم المطلق

غداة الاستقلال الشكلي عاش المغرب حالة جنينية من ازدواجية السلطة يمثلها وجود جهازين عسكريين: الجيش الملكي من جهة والمقاومة-جيش التحرير من جهة أخرى. السلطة الأولى تمثل مصالح الإمبريالية و ملاكي الأراضي الكبار والبرجوازية الكمبرادورية، والثانية تمثل القوى الشعبية. فقادة المقاومة وجيش التحرير الذين قرروا مواصلة النضال حتى تحرر المنطقة المغاربية برمتها رفضوا دمج قواتهم في جيش يؤطره ضباط فرنسيون و عسكريون مغاربة تكونوا في الجيوش الاستعمارية التي حاربت سعي الشعوب الى التحرر ومنها الفيتنام . لكن الضعف القاتل للقوى الشعبية كان سياسيا، اذ انعدم برنامج واضح ورؤية صائبة للقوى الاجتماعية المؤهلة لخوض النضال حتى النهاية ولطبيعة القوة السياسية اللازمة. وبرز كل ذلك في الطبيعة الشعبوية للاتحاد الوطني للقوات الشعبية. 

لم تسمح موازين القوى الموروثة عن فترة النضال ضد الاحتلال بإقامة حكم مطلق سافر منذ اليوم الأول للاستقلال، لا سيما ان الملكية كانت بحاجة الى حزب الاستقلال بما هو القادر، دون غيره، على احتواء الجماهير في حال انفجار اجتماعي او تفاقم الصراع مع الجزائر، كما استعملته لتمرير سياسة التقشف ( الميزانية التي قدمها عبد الرحيم بوعبيد للمجلس الوطني الاستشاري). هكذا اضطرت الملكية الى إغداق الوعود والتنازلات الى غاية التمكن من ترسيخ سلطتها وتفكيك القوى المعارضة . فقد وعد خطاب الملك يوم 18 نوفمبر يومين بعد عودته بـ " إعداد المؤسسات الديمقراطية التي تحتاجها البلاد." وأنشأ" المجلس الوطني الاستشاري لدى جلالة الملك " من أعضاء يعينهم ليمدوه بالآراء . فأسندت رئاسته الى المهدي ونيابة الرئيس الى المحجوب بن الصديق. وقدمت تنازلات عبارة عن مقاعد وزارية . لكن وزارات السلطة الفعلية كانت تبقى دوما بيد المؤسسة الملكية. وكان أقصى ما منحت تعيين حكومة برئاسة أحد أقطاب يسار حزب الاستقلال، عبد الله ابراهيم، والتي حدد الملك وظيفتها كما يلي:" " مواصلة تطبيق البرامج السياسية والاقتصادية … طبقا للسياسة التي وضعنا أسسها وحددنا مبادئها وحددنا توجهها في خاطبنا الأخير في عيد العرش".
على كل حال انحصرت مطامح البرجوازية المحلية القائدة لنضال التحرر في الحصول على حصة من الخيرات ومن ثمار استغلال الجماهير الكادحة وتقاسم السلطة مع الملك. 
فحزب الاستقلال بكل تياراته لم يكن يسعى الى السلطة بل الى تقاسمها مع الملكية، معتبرا أن تحالفه مع الملكية هو الذي سيضمن له دعم العالم القروي . 
الى جانب مشروع الحكم عبر المهدي بنبركة أساسا على مشروع بناء رأسمالية وطنية ذات قدر من الاستقلال عن الإمبريالية وكان رمز مثقفي البرجوازية الوطنيين الواعين لمصالحها التاريخية، لكن طبيعته السياسية البرجوازية جعلته يسعى الى مساومة مع النظام مساهما بذلك في تشويش وعي الجماهير وتضييع طاقاتها الكفاحية بدل استقلال العمال السياسي وقيادتهم للكادحين قاطبة في سيرورة تنجز التحررين الوطني والاجتماعي. وهنا يتحمل ستالينيو المغرب مسؤولية تاريخية في بقاء الكادحين تحت الهيمنة السياسية لتيارات برجوازية وان كانت معارضها للنظام .
هذا وقد كان العقد الاول من الاستقلال الشكلي مطبوعا بحملات القمع ضد المعارضين ( اعتقالات ومحاكمات واعدامات ...) وتوجيه ضربات لحرية التعبير، منها على سبيل المثال محاكمة جريدة "التحرير" مرتين في صيف 1959: الأولى لأنها نشرت مقالا مترجما يتناول ثروة الأسرة الملكية، والثانية لأنها نشرت مقررات المؤتمر الرابع للاتحاد الوطني لطلبة المغرب التي اعتبرت مسا بالجيش الملكي . وصودرت واعتقل المسؤولون عنها لأنها طالبت بان تكون الحكومة مسؤولة أمام الشعب. 

حركة عمالية كسيحة

عند انفجار 23 مارس 1965 كانت الحركة النقابية قد أنهت عقدها الأول بعد تأسيس الاتحاد المغربي للشغل. وإن لم تقم هذه المنظمة العمالية بدور يذكر في الانتفاضة، فمرد ذلك الى سيرورة التبقرط السريع التي شهدتها بعد الاستقلال الشكلي. فقد سعى النظام، وهو يواجه المعارضة الجذرية الناشئة، الى تحييد النقابة العمالية، او بالأقل إبعادها عن تأثير التيار الجذري. وقد نجح فعلا في ذلك بناء على قاعدة مادية هي المكاسب التي حظي بها الجهاز النقابي، من تسهيلات وبنايات ومساعدات مالية ودفع أجور مئات الموظفين المتفرغين للعمل النقابي.

كانت تلك الامتيازات أساسا لنزعة المحافظة لدى جهاز الاتحاد المغربي للشغل، ولسوكه العدواني الشرس ضد النقابيين المعروفين بميولهم الثورية آنذاك. 
كما أن بناء جهاز نقابي في شهور معدودة في جميع القطاعات وفي كافة أنحاء البلد (15 جامعة نقابية بفروعها وعشرات الاتحادات المحلية) سيجعل المناضلين الحقيقيين أقلية وسط كتلة واسعة من الانتفاعيين الباحثين عن امتيازات. إجمالا أصبحت الحركة النقابية كما قال عمر بنجلون " لا تجعل مصالح العمال متعارضة مع مصالح الدولة بل تتعاون كطرف مندمج في الجهاز السياسي الإداري ". كانت النقابة العمالية تضعف باطراد ، لا من جراء ما تعرضت له من محاولات تخريب كتأسيس الاتحاد العام للشغالين من طرف حزب الاستقلال عام 1960 ، وهياكل "نقابية" اخرى (خلق عبد الكريم الخطيب اتحاد نقابات العمال الأحرار في 1963 وكديرة الاتحاد النقابي للقوات العمالية في 1964)، بل بفعل سياسة قيادته التي نسفت نضالات عديدة، وحلت فيدرالية الصناعة، وخلقت أزمة مع فيدرالية البريد ثم التعليم. وانعكس ذلك في قوة المنظمة اذ أن عدد منخرطي الاتحاد المغربي للشغل عام 1965 كان قد سقط الى300 ألف أي نصف ما كان عليه عام 1957 ( تقدير عبد اللطيف المنوني في أطروحته الحركة النقابية العمالية بالمغرب - دار النشر المغربية) 
كان الحزب الشيوعي المغربي لما انفجر السخط الشعبي في مارس 1965 مقموعا ومحروما من امكانية الفعل العلني. فقد تعرض في بداية 60 في ظل حكومة عبد الله إبراهيم "التقدمية" للمنع بمبرر تعارض فكره مع الملكية والدين. لكن الجذور التاريخية لضعفه تعود الى موقفه من المسألة الاستعمارية بالمغرب، حيث اعتبر بيان المطالبة بالاستقلال وما تلاه من قمع وانتفاضة شعبية حبكة فاشية. ورغم تبنيه بعد الحرب الثانية لمطلب التحرر الوطني ، واصل اعتبار النضال الاجتماعي سابقا على النضال الوطني. 

الشباب يفجر الوضع 

كان الاتحاد الوطني لطلبة المغرب قد بلغ، بعد ست سنوات من تأسيسه، مستوى من التجذر شبيها بتجذر قسم من الاتحاد الوطني للقوات الشعبية. 

وذلك ما عبر عنه مؤتمر المنظمة الطلابية بالدار البيضاء في غشت 1963 بقوله:" اليوم بعد التجارب التي شهدها بلدنا والتي كانت مطبوعة بأحداث هامة من قبيل المعركة ضد الدستور الملكي (...) والقمع المعمم في القرى ضد كل قوى المعارضة والضربة الموجهة للحزب التقدمي الاتحاد الوطني للقوات الشعبية، بات وجود النظام في حد ذاته هو العقبة بوجه تحقيق تطلعات الجماهير الشعبية وبوجه أي إمكانية للتقدم. يعلن المؤتمر الثامن لاتحاد الوطني لطلبة المغرب ان إلغاء النظام هو الشرط المسبق لاخراج البلد من الأزمة المفتوحة او الكامنة التي يتخبط فيها باستمرار منذ الاستقلال (...) في الواقع يتجلى الوجه الحقيقي للنظام الملكي المغربي في السلوك اللاوطني لاقلية إقطاعية تغتصب السلطة وتدافع عن المواقف الاستراتيجية للاستعمار الجديد (...) في هذه الشروط فان المؤتمر الثامن للاتحاد الوطني لطلبة المغرب، وعيا بالمسؤوليات التي تقع على كاهل الطلبة في الطور التاريخي الجديد الذي يدخله نضال شعبنا، يعلن ان الطلبة المغاربة سيوجهون جهودهم نحو تحقيق الهدف الأساسي لشعبنا : سقوط النظام الحالي وتسلم السلطة من طرف المنظمات الشعبية و الثورية والديمقراطية، الممثل الشرعي لشعبنا." 
كان الاتحاد الوطني لطلبة المغرب قد أمد نشاطه الى الثانويات وتنامت نضالية شباب المدارس، فاستشعر النظام الخطر وصدر ظهير في 21 يونيو 1963 يمنع على الاتحاد الوطني لطلبة المغرب تنظيم التلاميذ. وتعرضت المنظمة الطلابية منذ 1964 للمحاكمة بقصد حلها، وهو ما رفضته محكمة الرباط في 30 ديسمبر من نفس السنة. 
إضراب التلاميذ يتحول الى انتفاضة: 
كان الفتيل الذي اشغل برميل بارود الغضب الشعبي ممثلا في قرار لوزير التعليم يحرم كل البالغين 17 سنة من الالتحاق بالسلك الثاني من الثانوي. كانت صفعة قوية لأمال تحسين الوضع الاجتماعي عن طريق التعليم . صفعة دوت في ربوع المغرب، فبعد شهر من صدور القرار اندلعت إضرابات التلاميذ بمدن عديدة ، وكانت اضخم الاحتجاجات بالدار البيضاء و انضمت جماهير الأحياء الشعبية من عمال وعاطلين . عبر المتظاهرون عن رفضهم للسياسة العامة للدولة وطبيعة نظامها السياسي وقمعها للمظاهرات بالإقدام على إحراق الحافلات والبنوك ومحاصرة إدارات الشرطة ورفع شعارات ضد الملك. تدخل الجيش و وزير الداخلية أوفقير شخصيا في عمليات القمع. الحصيلة الرسمية 7 قتلى و69 جريح و168 معتقل. لكن الحقيقة دفنت مع القتلى الذين دفنوا ليلا في أماكن مجهولة. 
بعد اسبوع من بداية الإضرابات التلاميذية والمظاهرات الشعبية اعترف الملك بالأسباب الاقتصادية والاجتماعية للاستياء الشعبي وعبر بطلاقة في خطاب الى الأمة عن مشاعره ازاء التعليم العمومي قائلا : " اقول لكم انه لا أخطر على أي دولة من الشبيه بالمثقف، وانتم اشباه مثقفين وليتكم كنتم جهالا" . والآن وقد مضت اربعون يمكن القول ان بعدا من ابعاد سياسة الدولة في التعليم كانت سعيا حثيثا الى تحقيق تلك الأمنية.
بعد خنق الانتفاضة حل الملك البرلمان الصوري واعلن حالة الاستثناء أي انفراده الصريح بكافة السلطات ، وبعد اشهر تعرض زعيم اليسار المهدي بن بركة للاختطاف والاغتيال. ودخل المغرب طورا جديدا من حرب النظام على المعارضة وذلك بالتكتيتك الكلاسيكي : ابادة الثوريين واستمالة الليبراليين بالتنازلات الزائفة. وبذلك نجح في اضافة 40 سنة اخرى من أغلال الرأسمالية التابعة وما تنطوي عليه من أهوال الى تاريخ الشعب المغربي. 

درس قديم لكنه جديد دوما

كانت عصيان 23 مارس 1965 أول حالة من ظاهرة ستطبع تاريخ مغرب ما بعد الاستقلال الشكلي على نحو دوري، وفي سياقات اجتماعية -سياسة سمتها المشتركة احتقان الوضع الاجتماعي مع تواصل أزمة العامل الذاتي: يونيو 1981 ويناير 1984 وديسمبر 1990. ففي كل الحالات تتلاشى طاقة الاحتجاج الشعبي بفعل غياب منظمة عمالية ثورية تلف كافة الكادحين. فقد أخفقت كل تجارب بناء هكذا منظمة: وهم تثوير الاتحاد الوطني للقوات الشعبية ( المذكرة التنظيمية لعمر بنجلون)، والانحطاط الإصلاحي لمنظمة 23 مارس، والأخطاء اليساروية التي لازمت نشوء اليسار الماركسي..

لقد كان قدوم جيل شاب الى الفكر الاشتراكي بعد انتفاضة مارس 1965 والمد الثوري العالمي آنذاك فرصة غير مسبوقة لبناء المنظمة العمالية الثورية. فليست هذه غير انصهار الفكر الاشتراكي مع الحركة العمالية. كانت الشبيبة المثقفة، تلاميذ وطلبة حاملا لذلك الفكر، وكانت الحركة النقابية تغرق في النزعة الاقتصادية الضيقة. لم تمتد الجسور بينهما، فلم يكن بد من انحطاط الحركة النقابية واقتصارها على نضال اقتصادي مشتت وفقد الطبقة العاملة استقلالها السياسي وسيرها في ذيل أحزاب برجوازية، مبعدا اياها عن الشعار الكبير " تحرر العمال من صنع العمال أنفسهم.
طيلة الاربيعن سنة الماضية كسبت طلائع الحركة العمالية والشعبية خبرة اكبر في تجارب نضال عديدة و متنوعة، قدمت فيها تضحيات جسام. واغتنت الحركة العمالية بتجارب نضالات جماهيرية، منها اضرابات قطاعية بطولية ( الفسفاط وجرادة في الثمانينات ، سكك الحديد في 1995، البحارة في 1998-1999 ...) وإضرابات عامة وعصيانات، ونشأت حركة نسائية، واقتحمت حركة المعطلين ميدان مواجهة سياسة الإفقار والإقصاء. 
جلي ان الحركة الجماهيرية ليست في احسن حال، فمكامن ضعفها ليست بالهينة: تبقرط، تشتت، تعاون طبقي مع البرجوازية ... لكن الوضع الاجتماعي الناتج عن التمادي في تطبيق سياسات الاستعمار الجديد، واستمرار الاستبداد السياسي، يشكلان في مجتمع قاعدته العريضة شابة، موردا لخزان قوى الكفاح التي لا تنقصها غير الخميرة الثورية. يوجد بمقدمة قوى الكفاح الكامنة الشباب: الشباب العامل والطلاب والمعطلون. الى هؤلاء يتعين ان تتوجه بالأولوية جهود التنظيم، فهو الذي سينقلهم من حالة لا شيء ( العمال لاشيء بدون تنظيم - لينين) الى كل شيء. 
جرت العادة على انتقاد الحركة الماركسية المغربية بكونها كانت تلاميذية وطلابية. هي فعلا كانت كذلك لانها بنت انتفاضة الشباب في مارس 1965 ، لكن سطحية هذا النقد جلية للغاية، فالحزب البلشفي نفسه كان مكونا أساسا في بدايته من التلاميذ. جوهر المسالة هو كيفية تجند الشباب المثقف في بناء حزب الطبقة العاملة.

تسلسل الاحداث 

-  23 يناير1965 : صدور العدد الأول من جريدة الاتحاد الوطني لطلبة المغرب : الطالب . 
-  27 يناير : اللجنة التنفيذية للاتحاد الوطني لطلبة المغرب تقرر إضرابا عاما بالتعليم العالي 
-  28 يناير : نجاح تام للإضراب بالتعليم العالي 
-  بداية إضراب 15 يوم بالمدرسة العليا الأساتذة للمطالبة باء الأجور المجمدة وإصلاح النظام الأساسي للطلبة واطلاق سراح المسؤولين الطلبة المعتقلين 
-  29 يناير : مظاهرة كبرى للعاطلين في سيدي سليمان . يتعلق الأمر أساسا بالعاملين سابقا في القاعدة العسكرية الأمريكية الذين لم يستفيدوا من برنامج إعادة دمجهم . السلطات المحلية تقمع المظاهرة بوحشية وتعتقل العديد منهم . 
-  فبراير : إضراب 24 ساعة لعمال الشركة الوطنية للنقل . اعتقال مسؤولين نقابيين . 
-  19 فيراير : صدور مذكرة حرمان البالغين 17 سنة من السلك الثاني من الثانوي 
-  7 مارس: إضراب بجامعة القرويين 24 ساعة احتجاجا على عدم التزام الإدارة باتفاق مع الطلاب . تدخل السلطة واعتقالات 
-  22 مارس : مظاهرات التلاميذ في التعليم الثانوي بالدار البيضاء وباقي مدن المغرب، اعتقالات بالدار البيضاء : اكثر من 700 معتقل . 
-  23 مارس : إضراب عام للتلاميذ بالسلكين الأول والثاني من الثانوي بمدينة فاس . 
-  بالدار البيضاء جمعيات آباء التلاميذ تساند مطالب المتظاهرين وتقديم عرائض موقعة الى مفتشي التربية الوطنية . 
-  البوليس يرد على المظاهرات السلمية بقمع أعمى ، معززا بالمدرعات التابعة للجيش الملكي . 
-  مئات القتلى اغلبهم فتيان وفتيات اقل من 18 سنة وآلاف الجرحى . 
-  المتظاهرون يحاصرون مقرات البوليس والسجن حيث يوجد معتقلو مظاهرات 22 مارس . 
-  المتظاهرون يقتلعون أعمدة الكهرباء والأشجار لإقامة المتاريس في نهاية هذا اليوم بلغ عدد المعتقلين 2000 . 
-  مظاهرة كبرى في الرباط في الأحياء الشعبية وجوار وزارة التعليم واعتقال كافة المسؤولين الطلابيين ومنهم أعضاء اللجنة التنفيذية للاتحاد الوطني لطلبة المغرب . 
-  24 مارس : بطلب من الاتحاد الوطني للقوات الشعبية : تكوين لجنة تقصي الحقائق لكن رفض انتقالها الى أماكن الأحداث . 
-  مظاهرات جديدة في الدار البيضاء والرباط وفاس واعتقالات بالمئات واستمرار إطلاق النار على المتظاهرين في البيضاء . 
-  المحاكم تصدر أحكامها على المعتقلين بالبيضاء وفاس . وحدات الجيش تجوب الشوارع الخالية . الدكاكين مغلقة . 
-  25 مارس : استمرار المظاهرات في مدن عديدة : الرباط وفاس وبني ملال وتازة واسفي وسطات وخريبكة … 
-  في فاس الاضراب عام واقتحام الحي الجامعي واعتقال 1000 شاب . 
-  26 مارس : مظاهرة طلبة جامعة بن يوسف بمراكش 
-  مئآت الجرحى . 
-  الطلبة المغاربة بالخارج يحتلون السفارة بالجزائر وكذا في باريس وبلغراد وموسكو . ومظاهرات الطلاب المغاربة في بغداد والقاهرة . 
-  5 ابريل : مهرجان تضامني بباريس نظمته اللجنة العالمية للتضامن مع الطلبة والشعب المغربي 
-  27 مارس : إعدام 14 وطنيا المحكومين بالإعدام في يوليوز 1964 بعد الأحداث التي شهدها شرق المغرب 
-  29 مارس : خطاب الملك 
-  30 مارس مظاهرات شعبية بفاس للمطالبة بإطلاق سراح المعتقلين 
-  الشرطة تواصل حملة اعتقال التلاميذ والطلاب وآبائهم . 
-  10 ابريل الملك يستقبل عبد الرحيم بوعبيد في افران 
-  13 إبريل : الملك يعلن العفو عن سجناء ما عرف بمؤامرة يوليوز 1963 
-  7 يونيو : إعلان حالة الاستثناء بمرسوم ملكي 
-  29 أكتوبر : اختطاف واغتيال المهدي بنبركة .

  بقلم جنين داوود 

مراجع

1 صراع الطبقات بالمغرب من 1955 الى 1983 - ابراهام سرفاتي ضمن كتاب في سجون الملك، كتابات القنيطرة حول المغرب.

2 المعطى منجب: الملكية المغربية والصراع من اجل السلطة. أطروحة دكتورة دولة في التاريخ بجامعة بول فاليري بمونبولييه

أطروحة احمد بناني: التشكيلة الاجتماعية بالمغرب ، من نهاية القرن 19 الى المسيرة الخضراء-

3 وثيقة عمر بنجلون سبتمبر 1964 : الأحداث المغربية في حلقات في ديسمبر 2002 -يناير 2003 

4 النقابة والسياسة بالمغرب محمد بنهلال -ضمن كتاب الحركة العمالية المغاربية منشورات المركز الوطني للبحث العلمي -1985 . فرنسا


المقال في الاصل منشور بجريدة المناضلة عدد 41 تحت عنوان :  23 مارس 1965 : درس قديم متجدد

jتشارلز بوكوفسكي - محترقا في الماء غارقا في اللهب

2 التعليقات
تشارلز بوكوفسكي .. شعر
محترقا في الماء غارقا في اللهب .
قصائد مختارة 
ترجمة و تقديم : زياد عبد الله 
jتشارلز بوكوفسكي - قصائد مختارة 


في نقد الأيديولوجيا: حوار فكري مع عبد الله العروي pdf

0 التعليقات

حوار مع عبد الله العروي ..... في نقد الايديولوجيا

"إن إنكار الثقافة الغربية لا يُشَكِّل في حَدِّ ذاته ثقافة، والرَّقصُ المَسْعُور حول الذّات المفقودة لن يجعلها تنبعث من رمادها."

عبد الله العروي



لتحميل الحوار كاملا

من هنا 

قصة الثورة الروسية : متى يطلع الفجر يا رفيق ؟ pdf

0 التعليقات
متى يطلع الفجر يا رفيق ... قصة الثورة الروسية ... جان بول اوليفييه
ترجمة الراحل جورج طرابيشي 

.... و عندئذ قدم لينين و هبط النسر الى الساحة .
و لكن المندوبين صاحوا به : 
اخرج . نحن لا نعرفك .
و ساد الهرج من جديد وبدا كانه لا نهاية له .
و لكن اليتش صمد و امسك بالمنبر بكلتا يديه عاقدا العزم على الانتظار لتهدأ العاصفة مهما طال أمدها . ثم أبرز بطاقة :
ايها الرفاق انني لست هنا بوصفي رئيس مجلس مفوضي الشعب و انما بوصفي مندوبا بلشفيا الى هذا المؤتمر ... وهذا تفويضي .

وكما هي عادته أطلق العنان لفكرته حتى نهاية الشوط .



للتحميل

من هنا

أنطونيو غرامشي: لماذا أكره يوم رأس السنة ؟

0 التعليقات

كل صباح، حين أصحو مجددًا تحت بساط السماء، أشعر أن اليوم هو رأس السنة بالنسبة لي.
 لهذا السبب، فأنا أكره أعياد رأس السنة التي يتم إسقاطها علينا كاستحقاقات ثابتة، تُحوّل الحياة والخيال البشري إلى موضوع تجاري، له حساب نهائي أنيق، ومبالغ غير مسددة، وميزانية للإدارة الجديدة. هذه الأعياد تُفقدنا استمرارية الحياة والخيال، إذ نبات نعتقد بجدية أن هناك فاصلًا بين السنة والأخرى؛ أن تاريخًا جديدًا يبدأ، فنضع القرارات ونندم على التململ، وهكذا. وهذه هي بعامة مشكلة التواريخ المحددة.

يقولون أن الترتيب الزمني هو عماد التاريخ. حسنًا، لكن علينا أن نتذكر كذلك أن هنالك أربع أو خمس تواريخ أساسية يحفظها الجميع في عقولهم، وقد تحايلت على التاريخ. هذه التواريخ هي أيضًا رؤوس سنة؛ رأس السنة للتاريخ الروماني، أو العصور الوسطى، أو العصر الحديث.

هذه التواريخ باتت توسعيّة وأحفورية لدرجة أننا نجد أنفسنا أحيانًا نعتقد أن الحياة بدأت في إيطاليا عام ٧٥٢، أو أن ١٤٩٠ أو ١٤٩٢ هي جبال قفزت الإنسانية عنها لتجد نفسها فجأة في عالم جديد، أو لتدخل حياة جديدة. عندها يصبح التاريخ المحدد عائقًا يمنعنا من إدراك أن التاريخ يستمر بكتابة نفسه في المسار الأساسي الثابت نفسه، دون انقطاعات مفاجئة، كما ينقطع شريط الفيلم في السينما لنشهد فاصلًا من الضوء الساطع. 

 لهذا السبب أكره رأس السنة، فأنا أريد أن يكون كل يوم رأس السنة بالنسبة لي. أريد أن أتصالح مع نفسي وأجددها كل يوم، دون أن أفرد يومًا محددًا للراحة. أختار استراحاتي بنفسي حين يُنهكني صخب الحياة وأحتاج للغوص في الحيوانية لأستمد منها حماسة جديدة.

لا أريد تأدية واجبات معنوية. أريد أن تكون كل ساعة من حياتي جديدة، رغم اتصالها بسابقاتها. لا أريد يومًا للاحتفال له أناشيد جمعية إجبارية، أقضيه مع كل الغرباء الذين لا آبه بأمرهم. أن نكون مضطرين للاحتفال لمجرد أن أجداد أجدادنا وأجدادهم قد احتفلوا في هذا اليوم، هو أمر مثير للغثيان.

 إنني أنشد الاشتراكية لهذا السبب كذلك؛ لأنها ستلقي في القمامة كل هذه التواريخ الخاصة التي ليس لها وقع في نفوسنا، وإن أنتجت تواريخ أخرى، فستكون على الأقل تواريخنا نحن، لا التواريخ التي أُجبرنا على تلقيها دون تحفظ من أسلافنا الحمقى.

أنطونيو غرامشي ترجمة دعاء علي (نُشر هذا المقال بالإنجليزية على مجلة Jacobin في ٢٠١٦/١/١).
 أنطونيو غرامشي مفكر ماركسي إيطالي، كان عضوًا مؤسسًا للحزب الشيوعي في إيطاليا. النشر الأول كان على صحيفة Avanti! في ١٩١٦/١/١، وترجمه إلى الإنجليزية ألبرتو توسكانو لمجلة Viewpoint.

المصدر : http://7iber.com/

لتحميل رسائل غرامشي من السجن الى امه

هنا 

الشيخ والمريد - عبد الله حمودي - مكتبة pdf

0 التعليقات
تحميل كتاب الشيخ والمريد - عبد الله حمودي - مكتبة pdf

" اكتسب النظام المغربي سماته المميزة خلال العقد الممتد بين 1960 و1970.غير أن هذا الحدث ليس معزولا، ذلك أننا شهدنا خلال هذه الحقبة بنيات تسلطية متينة تنتشر وتتوطد في المجتمعات العربية الأخرى.وكانت تتركز في نمطين أساسيين : جمهوريات يسيطر عليها زعماء مهيبون تدعمهم المؤسسة العسكرية والأحزاب الوحيدة المسخرة؛ أو ملكيات تسيطر على التعدد الاجتماعي بفضل القوة المسلحة، ويرتكز نشاطها على ائتلافات أحزاب سياسية مضعفة أو على تحالفات بين تجمعات أو طوائف.وفي الحالتين معا، تدير بيروقراطيات جبارة بدون ارتباطات حزبية البرامج الاقتصادية، أما الأجهزة المنتخبة إن وجدت فهي محرومة من السلطة"

عبد الله حمودي، جدلية الشيخ والمريد: النسق الثقافي للسلطة في المجتمعات العربية الحديثة، ص 197.




للتحميل

من هنا

جبرا ابراهيم جبرا - البحث عن و ليد مسعود pdf

0 التعليقات
تحميل رواية  البحث عن و ليد مسعود ... جبرا ابراهيم جبرا..

المعجزات. إنها تهبط عليك من السماء كصرّة ملأى باللآليء، يسقطها في حضنك طير كبير، جميل، مجهول، ضحى يوم مجنون.
المعجزات هي هبات السماء هذه. فجأة ترى بين يديك روعة الوجود مجسّدة: روعة الكون الاشجار والأثمار والغابات والجبال والبحار وشلالات الدنيا كلها. وفي لحظة عمقها دهور سحقية تعرف كل شيء. وتنسى كل شيء وتتركز اللذائذ كلها بعينيك، بيديك، بشفتيك.
لقد اكتشفت أن الوظيفة بالنسبة لي مضيعة للوقت، فضلاً عن أنها مهانة للانسان معظم الأحيان. وجدت أنها العبودية الجديدة: استرقاق منظم منذ أيام البابلين و الفراعنة. وفي اتساع مستمر، لأسياد صغار أنفسهم مسترقون لأسياد لهم. في هذا الرق تقنن لكل عبد حصته الهزيلة من العيش، و يطرقع السوط فوق رأسه كل يوم في شكل اوامر و عقوبات تتكدس على المناضد المتهافتة في الغرف المكتظة. و يتحايل العبيد كيفما استطاعوا على الأوامر و العقوبات الى ان يتحرروا بعد عشرين ، ثلاثين سنة، بالاحالة على التقاعد، و تأتي حريتهم هذه و قد فقدوا كل ما يؤهلهم للتمتع بها، بعد أن ضيعوا العمر وراء المناضد التافهة و لا يعرفون ماذا يفعلون بحريتهم، فيصابون بحنين الى رقهم القديم.

جبرا ابراهيم جبرا... البحث عن و ليد مسعود




للتحميل

نيتشه -إنساني مفرط في إنسانيته pdf

0 التعليقات
ما أكثر المنذرين بالموت ǃ

والعالم مليء بمن تجب دعوتهم إلى الإعراض عن الحياة.

إنّ الأرض مكتظّة بالدّخلاء، وقد أفسدوا الحياة، فما أجدرهم بأن تستهويهم الحياة الأبديّة ليخرجوا من هذه الدّنيا.

لقد وصف المنذرون بالموت بالرّجال الصّفر والسّود، ولسوف أصفهم أنا فينكشفون عن ألوان أخرى أيضا.

إنّهم لأشدّ النّاس خطرا، إذ كمن الحيوان المفترس فيهم، فغدوا ولا خيار لهم إلاّ بين حالتين، حالة التّحرّق، وحالة كبتها بالتّعذيب. وما شهوتهم إلاّ التّعذيب بعينه. إنّ هؤلاء المسوخ لم يبلغوا مرتبة الإنسانيّة بعد، فليبشّروا بكره الحياة، وليقلعوا عن مرابعها.

هؤلاء هم المصابون بسلّ الرّوح، فإنّهم لا يكادون يولدون للحياة حتّى يبدأ موتهم، وقد شاءتهم مبادئ الموت والملال.

يودّ هؤلاء النّاس أن يدرجوا في عداد الأموات، فعلينا أن نحبّذ إرادتهم، ولنحترس من أن نعمل على بعث هؤلاء الأموات، وعلى تشويه هذه النّعوش المتحرّكة…



لتحميل الكتاب الاول 
من هنا 

لتحميل الكتاب الثاني
من هنا 

دراسات في الاسلام - حسين مروة - محمود أمين العالم pdf

0 التعليقات
تحميل كتاب دراسات في الاسلام - حسين مروة - محمود أمين العالم و اخرون  pdf

المحتويات 
حسين مروة : مقدمات اساسية لدراسة الاسلام .
محمود امين العالم : مفهوم الزمن في الفكر العربي - الاسلامي قديما و حديثا 

محمد دكروب : في المحتوى الدمقراطي لحركة الاصلاح الديني " جمال الدين الافغاني و محمد عبده و عبد الرحمان الكواكبي " .


سمير سعيد : الاسلام في حركة التحرر الوطني للشعوب العربية وشعوب الشرق ... جوانب من تناول المسألة .

للتحميل

من هنا 

العرب والفكر التاريخي - عبد الله العروي - pdf

1 التعليقات
تحميل كتاب عبد الله العروي، العرب و الفكر التاريخي

 أسئلة تنتظر الإجابة عنها..

"طرحت أسئلة لم أدع أبدا أنها جوهر المشكل العربي و إن الجواب عليها سيغير الأوضاع في الحين. لكنها في نطاقها المحدود المتواضع تستلزم ردودا موضوعية، مبنية على بحوث طويلة و شاقة غير المناظرات الكلامية التي تعودنا عليها.
و هذه هي الأسئلة:
(...)
3 - ما هي نتيجة استعمال المنهج السلفي لحل مشاكلنا ؟ و نعرّف المنهج السلفي بأنه اللجوء إلى ضمانة الماضي لإنجاز إصلاحات فرضها الحاضر، كتحرير المرأة باسم القرآن و الحديث مع أن المجتمع الرأسمالي الذي يعتبر في الفرد قوة العمل فقط، كيف ما كان الجنس و السن، هو الذي فرض تحرير المرأة لا الدعوة إلى المساواة بين الناس، أو كجعل الزكاة أداة التعادل بين المواطنين مع أن المساواة في التوزيع داخل مجتمع غير رأسمالي تخالف في المفهوم و النتائج المساواة في ملكية وسائل الإنتاج داخل مجتمع رأسمالي. و اللجوء إلى منهج الماضي يمنع من فهم إنجازات العصر الحديث التي ضمنت كلمات حرية و مساواة و كرامة مفهوماً موضوعياً، و بانعدام الإدراك، تنعدم إمكانيات الإنجاز الفعلي.
السؤال الذي يفرض نفسه بعد تجربة قرن هو: هل اللجوء إلى منطق الماضي يقتصد الطريق، يقنع العامة، يدفع الناس إلى قبول الجديد، أم يخضع الحاضر المتجدد لمنطق الماضي الراكد، يوقوي بالتالي، رغم المكاسب الجزئية، دعاة الماضي، غير المقتنعين بضرورة الإصلاحات ؟
لا يكفي أن يقال أن علي عبد الرزق مثلا قد قضى على دعوة الخلافة و أبرز شرعية النظام الوطني التمثيلي في مصر عندما ألف "الإسلام و أصول الحكم"، يجب أيضا أن نرى هل مهد أم لا الطريق لحركة الإخوان المسلمين باستعماله منهجا انتهازيا، انتقائيا في تعامله مع معطيات التاريخ الإسلامي ؟ لا يكفي أن نسجل تصريحات المفكر السلفي و اختياراته السياسية التي تختلف عند علي عبد الرزاق و عند السيد قطب، عند العقاد و عند خالد محمد خالد، عند علال الفاسي و عند مالك بنابي، بل يتعين أن نفحص تأثير المنطق المشترك لدى هؤلاء جميعا على المدى الطويل في خلق ثقافة غير ملائمة لمنظور المجتمع الحديث.
4 - يرفض المثقف العربي التمييز بين مقومات الفكر الحديث و بين إيديولوجيا الغرب الإمبريالي الحالي، أي بين الليبرالية الكلاسيكية، ثمرة كفاح الطبقة الوسطى الأوروبية ضد الإقطاع، و الإيديولوجيا الليبرالية الحالية التي تسخر الأنظمة البرلمانية في الدول المتخلفة لمصالحها، و تزور الانتخابات و تستغل الحرية الاقتصادية لتركيز الاستثمارات الرأسمالية. يرفض أن يقول بوضوح أن الماركسية هي وارثة المنطق الليبرالي الحديث، و أن هذه العلاقة هي التي تجعل من الممكن فصل الليبرالية كمنهج عن الليبرالية كسياسة.
ينبع هذا الرفض من تجارب شخصية قاسية في الغرب الحالي، و هكذا يقدم المثقف نزواته النفسانية على متطلبات المجتمع.
عندما يكتب و يحاضر الثقف العصري، انطلاقا من اشمئزازه الشخصي، ماذا يكون تأثيره في ذهن المثقف التقليدي الذي لا يتصل مباشرة بالفكر الغربي ؟ إن المثقف العصري لا يهتم إلا بما يكتب زملاؤه في الثقافة و يظن أن الثقافة التقليدية في طريق الاضمحلال، فلا يهتم لتأثيره فيها، و في هذا الموقف نرى عدم النضج و عدم الموضوعية. إذا كان المثقف العصري يستغل قسماً من إنتاج الغرب لضرب القسم الآخر، و ينتحل فكرة اشتراكية لتحطيم الغرب المعاصر بدون أن يعترف مسبقاً أن الماركسية متجذرة في الثقافة الغربية، هل يشجع هذا الموقف الفكر التقليدي المنغلق أم لا ؟
(...)"
عبد الله العروي، العرب و الفكر التاريخي، مقدمة الطبعة الثانية، ص 19 - 20 - 21


لتنزيل الكتاب

من هنا 

المعجزة أو سبات العقل في الإسلام - جورج طرابيشي pdf

0 التعليقات
تجميل كتاب المعجزة أو سبات العقل في الإسلام / جورج طرابيشي

" بعد ثلاثة قرون من ابن هشام, وتحديداً في النصف الأول من القرن السادس, كان عدد المعجزات [النبوية] العشر عند صاحب السيرة الهشامية قد تضاعف اثنتي عشرة مرة ليبلغ نحواً من مئة وعشرين لدى القاضي عياض في "الشفا بتعريف حقوق المصطفى". ولعل مقارنة إحصائية أخرى تفرض نفسها هنا.
فالقاضي عياض, المتوفي سنة 544 للهجرة, هو من أبرز مجتهدي المدرسة المالكية.. والحال أنّ مالكاً نفسه لم ينسب إلى الرسول في الموطأ سوى ثلاث معجزات.. وهكذا, وبالمقارنة مع الأستاذ, يكون التلميذ قد ضاعف عدد المعجزات النبوية أربعين ضعفاً. وبالموازاة مع هذه المضاعفة, ازدادت المعجزات بقلمه غرائبية وطالت, فضلاً عن الظواهر الطبيعية, الحيوانات والجمادات "

المعجزة أو سبات العقل في الإسلام / جورج طرابيشي



لتنزيل الكتاب

من هنا 

من النهضة إلى الردة: تمزقات الثقافة العربية في عصر العولمة - جورج طرابيشي

0 التعليقات
تحميل كتاب من النهضة إلى الردة: تمزقات الثقافة العربية في عصر العولمة للراحل جورج طرابيشي

" لا مناص من المضي في معركة -بل في حرب- التحديث التراثي إلى آخر الشوط. فذلك هو البند الرئيسي المطروح في اللحظة الحاضرة من جدول عمل التاريخ. آية ذلك أنّ التحديث التراثي هو المقدمة الممهدة والشرط الشارط لطور أعلى وتالٍ من التحديث: التحديث اللاهوتي والفلسفي "

من النهضة إلى الردة: تمزقات الثقافة العربية في عصر العولمة / جورج طرابيشي



لتنزيل الكتاب


هرطقات2: عن العلمانية كإشكالية إسلامية-إسلامية - جورج طرابيشي

0 التعليقات
تحميل كتاب هرطقات2: عن العلمانية كإشكالية إسلامية-إسلامية - جورج طرابيشي 

" لئن بدا للقارئ أنني مهرطق أكثر مما ينبغي.. فربما ذلك لأنني أردت في دخيلة نفسي أن أثبت بطلان القانون القائل إنّ المرء يرتدّ لا محالة إلى "الصراط المستقيم" طرداً مع تقدمه في العمر واقتراب لحظة الغيب الكبير, كما قد يوحي بذلك مثال العديدين من المرتدين من المفكرين العرب بدءاً بخالد محمد خالد وانتهاء بعبد الرحمن بدوي "

هرطقات2: عن العلمانية كإشكالية إسلامية-إسلامية / جورج طرابيشي


لتنزيل الكتاب

هنا 

من إسلام القرآن إلى إسلام الحديث - جورج طرابيشي pdf

2 التعليقات
تحميل كتاب  من إسلام القرآن إلى إسلام الحديث - جورج طرابيشي pdf 

" لا يكتفي ابن حزم باعتبار قتل الآباء "الكفّار" وصلبهم وتقطيعهم وسبي نسائهم وذراعيهم فرضاً إلزامياً من فروض العقل الأخلاقي المنصوص عليه قرآنياً حسب تأويله, بل يذهب أبعد من ذلك, فيعتبر أن النص, والنص وحده هو ما يميّز المعقول الأخلاقي من اللامعقول الأخلاقي. فليس الفعل بحد ذاته هو ما يحدد نصابه من الأخلاق, بل حُكم النص.. كذلك يذهب ابن حزم إلى أن المعقولية في الأخلاق لا تعود إلى الأخلاق في ذاتها بل إلى النص: فلو جاء النص بعكس ما جاء به لصار الأخلاقي هو اللاأخلاقي, واللاأخلاقي هو الأخلاقي. ذلك أنّ الخير ليس ما هو خير بذاته, ولا الشر ما هو شر بذاته. بل الخير ما أمر الله به, والشر ما نهى عنه. ولو أمر بما نهى عنه ونهى عمّا أمر به, لكان ما نرى أنه هو الخير بمقاييس عقلنا الأخلاقي هو الشر, ولكان ما نرى أنه الشر هو الخير. فالله أحلّ مثلاً [حسب نص ابن حزم] "ذبح صغار الحيوان لمنافعنا". ولكن لو أن الله أمر ونهى بالعكس, "فأحلّ هذا [=أي ذبح صغارنا] وحرّم ذلك [=أي ذبح صغار الحيوان], لكان عدلاً وحكمة"
عند هذا النص المرعب نتوقف: فلم يسبق قط في تاريخ الفكر البشري أنْ رُهن نصاب المعقولية واللامعقولية في الأخلاق بجزافية النص كما فعل ابن حزم. أفنغالي إذا قلنا إنّ الرائد المزعوم لـ"العقلانية النقدية" [حسب فرضية الجابري في حديثه عن ابن حزم] هو محض متعبِّد عصابي في معبد وثنية النص؟ "

من إسلام القرآن إلى إسلام الحديث / جورج طرابيشي



لتنزيل الكتاب 


هنا 

العقل المستقيل في الاسلام - جورج طرابيشي pdf

0 التعليقات
تحميل كتاب نقد نقد العقل العربي - العقل المستقيل في الاسلام _ جورج طرابيشي

" وإزاء هذا الحلف المعقود بين السلطة السياسية والسلطة الفقهية في الأندلس, ليس من عجب ألا يكون العهد المرابطي قد أنجب سوى فيلسوف واحد: أبي بكر بن الصائغ [ابن باجة], بل العجب أن يكون قد أنجبه. فعندما تُسَد مسام التنفس على كل مذهب فقهي غير مذهب مالك, وعندما يتعرض الشافعيون والحنفيون والظاهريون وعلماء الأصول وحتى أهل الحديث للاضطهاد, والأشاعرة وبقايا المعتزلة والمتصوفة للقمع, فإنّ الفيلسوف لن يكون له من نصاب آخر إلا أن يكون "رجيماً". فأولئك, وحتى لو جرى تبديعهم, يبقون من داخل "المدينة الإسلامية". أما هو فكافر سلفاً وخارج على الملة. وليس له, بما هو فيلسوف, أي نصاب من الشرعية. فهو في السر يقرأ, وفي السر يكتب, ولا يكلّم الناس إلا رمزاً. وهو, كحُكم كل كافر, لا يرث ولا يورث, أي لا يستطيع كفيلسوف لا أن يتأسس في مدرسة, ولا أن يؤسس مدرسة. فليس له "قبل" ولا "بعد". ولا غرو بالتالي في أن يختار ابن باجة لكتابه, الأكثر تعبيراً عن فلسفته الشخصية, عنوان "تدبير المتوحد". فليس كمثله من يصدق عليه الوصف بـ"المتوحد", أو على بطله الفلسفي بالأحرى. ذلك أنّ عصره المتزمت, المسدود الأفق بالتحالف الكتيم بين السلطتين السياسية والفقهية, حكم عليه, كما لاحظ ابن طفيل, بازدواجية جذرية. فقد كان له أن يكون وزيراً في العلن, وما كان له أن يكون فيلسوفاً إلا في الخفاء. ولذا اضطر إلى أن يعيش بفكره في عالم غير الذي عاش فيه بجسمه. ومن هنا, قامت فلسفته على التمييز الصارم بين "الإنسان الجسماني" و"الإنسان الروحاني". فالأول يتقيد بقيود عصره ولا يتحرج أو يتألم من أن يعيش في المدن الفاسدة. أما الثاني, المتحلل من قيود عصره, فليس أمامه إلا واحد من خيارين: إما أن يهاجر إلى مدن فاضلة, أو يتوهمها كذلك ليكتشف أنها معدومة الوجود في الواقع. وإما أن يبقى مقيماً حيث هو, ولكن بعد أن ينضم إلى طائفة الذين "يعنيهم المتصوفة بقولهم الغرباء, لأنهم, وإنْ كانوا في أوطانهم وبين أترابهم وجيرانهم, غرباء عن آرائهم, قد سافروا بأفكارهم إلى مراتب أُخر هي لهم كالأوطان "

وحدة العقل العربي الإسلامي / جورج طرابيشي

لتنزيل الكتاب

هنا 

كتاب البربر ذاكرة وهوية - غابرييل كامب - تحميل كتب الكترونية

0 التعليقات
تحميل كتاب البربر ذاكرة وهوية - غابرييل كامب 
ترجمة الاستاذ عبد الرحيم حزل
 تحميل كتب الكترونية

 من الفصل الاول في الكتاب
استعمل الأفريقيون القدامى في بلدان المغرب نظاماً في الكتابة، هو الليبي، تولدت عنه أبجدية التيفناغ المتداولة عند الطوارق، والحال أنه قد تم الوقوف على الكثير من الكتابات الليبية ومن التيفناغ القديمة في مناطق قد باتت اليوم معربة بالكامل (في تونس والشمال الشرقي من الجزائر وفي الغرب ومنطقة طنجة من المغرب وفي شمال الصحراء...). وقد تعرضت هذه الكتابة في بلدان الشمال للمنافسة من البونيقية ثم من اللاتينية. ويسلم البعض بأن هذه الكتابة كانت قد نسيت تماماً وقت أن أُدخلت الكتابة العربية في القرن السابع الميلادي. وفي المقابل بقي للكتابة الليبية وجود وعرفت التطور حسب ما لها من خصوصية في البلدان الصحراوية؛ حيث لم يكن لها أن تلقى منافسة. بل إن نطاق هذه الكتابة قد اتسع وصولاً إلى جزر الكناري التي كان سكانها القدامى، الغوانش، من الناطقين بالبربرية.

وعليه يمكننا التأكيد بأن الأسلاف البربر قد كان لديهم في وقت من الأوقات نظام خاص في الكتابة، ثم انتشر هذا النظام، كما انتشروا هم أيضاً، من البحر المتوسط إلى النيجر.

والحجة الأخرى التي يمكن أن ندفع بها في مواجهة أولئك الذين ينكرون ضداً على كل الأدلة، عن اللغة البربرية أن تكون عرفت التوسع منذ القدم، وتساءلون، بأكثر مهارة، عن القرابة الفعلية بين اللغة البربرية واللغة الليبية التي كانت متداولة عند الإفريقيين القدامى، هذه الحجة نجدها في أسماء الأماكن؛ فحتى البلدان التي عُربت بالكامل لا يزال فيها وجود لأسماء أماكن لا يمكن تفسيرها إلا باللغة البربرية.

وعليه فإن اللغة البربرية التي كان لها من قبل الانتشار الواسع قد صارت خلال قرون إلى تراجع أمام اللغة العربية، لكن هذا التعريب اللغوي الذي ساعد عليه دخول الإسلام إلى شمال أفريقيا والصحراء، قد صاحبه ابتداء من القرن الحادي عشر الميلادي تعريبٌ اجتماعي وثقافي أدى إلى استيعاب حقيقي لغالبية سكان الدول المغاربية. وقد كان استيعاباً هائلاً إلى درجة أن كل السكان في بعض هذه البلدان (كتونس وليبيا) يقول السواد الأعظم منهم ويعتقدون أنهم عرب، فيكونون بالتالي عرباً. والحقيقة أن القلة القليلة منهم من يجري في عروقها شيء من الدم العربي، ذلك الدم الجديد الذي حمله الفاتحون في القرن السابع الميلادي أو جاء به البدو الغزاة في القرن الحادي عشر الميلادي؛ بنو هلال وبنو سليم وبنو معقل، وهم الذين لم تكن أعدادهم تزيد عن 200,000 حسب التقديرات أشدها تفاؤلاً.

لكن المغاربين، وإن عُربوا، لا يزالون يتمايزون عن عرب شبه الجزيرة العربية وعرب الشام الذين عُربوا قبلهم بكثير. والحقيقة أنه توجد في المجتمع المسلم في شمال أفريقيا وفي الصحراء يوجد مغاربيون يتكلمون العربية أو خليط من العرب والبربر ومغاربيون ناطقون بالبربرية قد احتفظوا باسم البربر الذي سماهم به العرب.

والأقوام الذين هم خليط من العرب والبربر والذين لا يشكلون كياناً مجتمعياً، كمثل ما هم البربر، نميز فيهم مجموعة قديمة، حضرية، معظمها مختلط الأصول، إذ ينبغي أن نعتبر في المدن بالعناصر التي انضافت إليهم قبل الإسلام واللاجئين المسلمين من أسبانيا (الأندلس)، والقادمين الجدد الذين جرت العادة على تسميتهم بالأتراك من غير تمييز، وهم الذين كانوا في معظمهم من البلقانيين والإغريق سكان الأرخبيل اليوناني. وهنالك مجموعات أخرى من المزارعين المقيمين. وأخيراً هنالك الرحل، ويعتبرون في شمال الصحراء {الركيبات والشعامبة وأولاد سليمان} الأقرب لغوياً وثقافياً إلى القبائل العربية من البدو. فبين هؤلاء يمكننا أن نقع على أحفاد حقيقيين لبني سليم وبني معقل.
 تحميل كتب الكترونية


لتنزيل الكتاب

آرام دمشق وإسرائيل - في التاريخ والتاريخ التوراتي - فراس السواح - كتب الكترونية pdf مجانية

0 التعليقات
تحميل كتاب آرام دمشق وإسرائيل - في التاريخ والتاريخ التوراتي
للكاتب السوري الكبير فراس سواح
إسرائيل التاريخية و إسرائيل التوراتية
إمبراطورية دمشق و الحروب الآرامية - الإسرائيلية 
صعود يهوذا و غروب دمشق و اسرائيل 
أفق الخرافة و بداية التاريخ اليهودي
كتب الكترونية pdf مجانية


لتحميل الكتاب

هنا

بول بولز وعزلة طنجة - محمد شكري

0 التعليقات
فضلا عن “ بول بولز وعزلة طنجة “ للكاتب المغربي محمد شكري و “ بول بولز ورواة طنجة “ و “ بول بولز ومحمد شكري “ ، و “ الحوار الاخير “ لعبد العزيز جدير الذي ترجم مجموعة قصصية لبولز عنوانها “ صديق العالم “ ، الى جانب كثير من المقالات والحوارات المنشورة . وبعض القصص مثل “ توقف قصير في كورازون “ و “ حقول صقيعة “ تضمنت اشياء عن حياته وصدرت اخيرا ضمن مجموعة “ العقرب وقصص اخرى “ عن المجلس الوطني للثقافة والفنون والادب في الكويت ، ترجمة محمد هاشم عبد السلام .
بدا سحر بولز بالنسبة الى الكثير من القرّاء انه عاش في طنجة وكتب عنه الروائي الراحل محمد شكري بل هو كتب ماشبه السحر في روايته “ السماء الواقية “ التي يجمع النقاد في الغرب على انها من روائع الادب ، فهي تقدم المغرب العربي بأجوائه ومعالمه بكثير من الحب والاعجاب ، لكن الانسان الغربي بشخصيته وقيمه بقي محور الحدث ، وبذلك جمع بولز بين الشخصية الغربية والمحيط الشرقي مغيبا العناصر الحية الاخرى . وتذكرنا الاجواء التي رسمها بولز بقصص “ الف ليلة وليلة “ او بلوحات المستشرقين التي تصور المجتمع المغربي في القرن التاسع عشر .
انه يقدم عالم الشرق كما يحلو للاوربيين والامركيين ان يروه . وهو يعترف بذلك ، فقد ذكر مرار انه يكتب لهم اكثر مما يكتب للمغاربة ، ومع ذلك تظهر كتاباته ارتباطا وثيقا بالمكان وعناصره وجرأة في سبر اغوار الصحراء المغربية .
جرت حوادث “ السماء الواقية “ في الصحراء المغربية الكبرى وتحولت الى فيلم عام 1990 من اخراج الايطالي برناردو برتولوتشي عنوانه “ شاي في صحراء “ .
في هذه الرواية ، كما هي الحال في غالبية اعماله ، يلحق بابطاله الغربيين التشوه اثر اتصالهم بثقافات تقليدية تخامرهم الحيرة تجاهها .
يسرد بولز في تلك المواقف وقائع عنيفة وانهيارات نفسية شديدة الوطأة من خلال اسلوب موضوعي يحاول معه سبر طبيعية العلاقة الملغزة بين الشرق والغرب والاختلافات الثقافية بينهما . يرسم صورة لما يقع للمتحضر عندما يواجه شعباً بدائياً او اماكن غريبة لم يعهدها من قبل .
هنا يرى بولز الشرق ، البعيد عن اساليب الغرب في تفكير والمعرفة باعتباره عالما يرفض الثقافة الغربية وكل مايرمز اليها . ترد في الرواية عبارات مثل “ ثمة فرق مهم بين السائح والرحالة ، وهو ان الاول يتقبل حضارته بدون سؤال خلافا للرحالة الذي يقارنها بالحضارات الاخرى “ ، و “ السائح يستعجل عموما العود الى الوطن في نهاية اسابيع او اشهر قليلة ، بينما الرحلة لا ينتمي الى مكان اكثر من انتمائه الى المكان الذي يليه “ ، و “ كم هم ودودون ( في المغرب العربي ) ؟ وجوههم اقنعة ، يبدون جميعا كان اعمارهم الف سنة .
ان ما يمتلكونه من طاقة ضئيلة ليس سوى الرغبة الجماعية العمياء في الحياة ، نظرا الى ان احد منهم لا يأكل ما يكفي ليعطيه قوته الفردية “ ، والصحراء مكان صغير حقا عندما تنزل اليها الناس لا يختفون هناك قط .
ليس كما يحصل هنا في المدينة “ .
مثل هذه العبارات تعبر عن جوهر حياة بولز الذي عاش طويلا في طنجة وفي ازراء هذا سيكون على تينيسي وليامز وهو من رواد طنجة ان يقول : “ ان بول اهم من الاماكن التي يكون فيها “ .
افتتن هذا الاديب بالرحلات منذ نعومة اظفاره وقد حفزته على هذا الطقس تربية والديه القاسية ، ولكن رحلاته شكلت المادة الاولية لمعظم كتبه الافتتانية والغرائبية ، اذا لا تخلو قصة او رواية من رحلة بعيدة . سنعرف ان بولز اسس من خلال كتاباته ورحلاته وحياته المتميزة عالم الهيبين ( من دون ان يقصد ذلك ) نافيا في شكل مطلق ان يكون منتميا الى البيتنكس جاء الى طنجة ليمضي صيفا مثل العابرين بها فاذا به يخلد فيها ويعيش متمنيا لو ان الاشياء تظل ثابته كما اسعدته في زمن ما ومعتبرا ان التغيرات الجغرافية والتواريخ والثقافات العديدة قد افسدت عليه متعة العيش اينما ارتحل وربما فضل البقاء في طنجة لان فضاءها يكاد يخلو من مفهوم الزمن والحركة بالمقارنة مع الغرب عندما جاءها للمرة الاولى .
تتميز كتابة بولز عموما بالاغتتراب والحس الوجودي العميق بالاضافة الى العنف الفني غير المباشر .
والعامل الذي تدور في فلكه الكتابة شديد الخصوصية سواء في المغرب او الصحراء الكبرى او افريقيا او امريكا اللاتينية عالم يتداخل فيه العنف والقسوة والبراءة التي تقترب من السذاجة في احيان كثيرة .
مجموعته القصصية التي ترجمت حديثا في الكويت وتشمل على العقرب وصفحات من النقطة الباردة و” حادث قديم “ وفريسة رقيقة “ وغيرها والتي تعكس اسلوبية بولز في كتابته القصصية والروائية تتميز بالوصف المكثف المبسط والمباشر للحوادث والشخصيات في وصف حيادي من دون ان يورط مشاعره كقاص في مايرويه بحسب قول مترجم مجموعة “ العقرب “ في المقدمة كما يعتمد على وصف الاماكن او الخلفيات البيئية التي تدور فيها قصصه وتقع في كتابته بمنزلة الشرارة المحفزة وهي كذلك المتسببة بنشوء الصراع والصدام الحتمي .
نجد عند بولز شخصيات تنتمي الى ثقافات او بيئات غير متوفقة وهذا موضوعه الفكري الاساسي وموضوع كثير من قصص هذه المجموعة .

لتنزيل الكتاب

من هنا 

المواضيع الأكثر مشاهدة هذا الأسبوع

أرشيف المدونة الإلكترونية

y ©

  • ب جميع الحقوق محفوظة privacy-policy سياسة الخصوصية | cookies privacy-policy